القولون العصبي

الصفحة الرئيسيةطلب العلاج الطبيعيمنتجات طبيعيةأبحاث ودراساتفيديو الموقعملفات للتحميلعن الموقعتواصل معنا
                          

تصنيفات رئيسية

 

 مواضيع ذات علاقة

 

 

أمـراض الجهـاز الهضميالبــواســير

 

طرق تشخيص القولون العصبي

 

   يجب أن يدرك الجميع بأنه لا يوجد تحليل مختبري أو أشعاعي نستطيع من خلالها تشخيص وإثبات بأن الأعراض التي يعاني منها المريض هي أعراض القولون العصبي، ويتم التشخيص من خلال مقابلة الطبيب وأخذ تاريخ المرض بالكامل، وبعدها يقوم الطبيب بإجراء بعض الفحوصات التي تشمل فحصاً للدم والبراز ومنظاراً للقولون من خلال فتحة الشرج، وكل هذه الفحوصات تجرى فقط لاستبعاد أسباب عضوية أخرى قد تسبب وتشابه أعراض مثل أعراض القولون العصبي، وسأقوم بتوضيح الأعراض والأمراض التي تُشابه القولون العصبي في موضوع مستقل لاحقاً.


بعد أن يتأكد الطبيب من استبعاد الأسباب العضوية لاعتلال الجهاز الهضمي سوف يبدأ بسؤالك عن أنواع المأكولات والمشروبات التي تظهر معها الحالة وكذلك يتأكد من هدوء نفسيتك وأنك لا تعاني من مشكلات نفسية.


 

 

المعايير المعتمدة للتشخيص

قام الباحثون بتطوير معايير كثيرة للتشخيص وأشهر هذه المعايير ما يُعرف بمعايير روما (Rome Criteria) للقولون العصبي واضطرابات الأمعاء الوظيفية الأخرى، ووفقاً لهذه المعايير يجب وجود أعراض محددة ليتم تشخيص الحالة كقولون عصبي، ومن أهمها ألم واضطراب معوي يستمر لمدة 12 أسبوع على الأقل خلال العام وليس بالضرورة أن تكون الأسابيع متواصلة، ويجب أيضاً تأكيد وجود اثنين على الأقل من الأعراض الآتية:

1) تغير في عدد مرات التبرز أو طبيعة البراز.

لأن طرح البراز قد يتغير من كتلة طبيعية لينة متماسكة ما بين مرة يومياً إلى مرة كل ثلاثة أيام، إلى طرح براز رخو سائل غير متشكل عدة مرات في اليوم، أو طرح براز جاف متصلب مرة واحدة كل ثلاثة أو أربعة أيام.

2) الانحشار أو الرغبة الملحة في التبرز أو الشعور بعدم القدرة على طرح البراز بشكل كامل.

3) وجود مخاط في البراز.

4) النفخة (تطبل الأمعاء) أو تمدد الأمعاء.

 

يقوم الطبيب بتقييم حالتك وفقاً للمعايير السابقة، بالإضافة إلى أي أعراض أخرى موجودة قد تدل إلى احتمال وجود مشكلة صحية أخرى، ومن الأعراض المثيرة للشكوك والتي تتطلب من الطبيب عمل فحوصات إضافية:

  • بداية الحالة بعد سن الخمسين.

  • نقص الوزن.

  • ارتفاع الحرارة.

  • التقيؤ المتكرر.

إذا تواجدت لديك أحد هذه الأعراض، يجب عمل فحوصات إضافية لتشخيص الحالة.

وإذا كانت الأعراض تقع ضمن معايير تشخيص القولون العصبي وليس هناك أي من الأعراض الخطيرة السابقة، فعندها لا حاجة للمزيد من الفحوصات ويشخص المرض على أنه مرض القولون العصبي.

 

 منظار القولون colon scope

منظار القولون وسيلة مهمة لتحييـّد الإصابة بأمراض وأعراض أخرى تشبه القولون العصبي.

 

 

 

روابط مواضيع ذات علاقة:

- فحوصات إضافية لتشخيص القولون العصبي.

- الأمراض والأعراض المشابهة للقولون العصبي.

 

لطفاً: عند نسخك أو نقلك أي بيانات من موقعنا قم بذكر المصدر كالتالي:
 نقلاً عن موقع علاج القولون العصبي  3colon3.com

جميع الحقوق محفوظة ©

* المعلومات والبيانات الواردة في الموقع لا تعني الاستغناء عن الطبيب المتخصص.

المصادر | اتفاقية الاستخدام | سجل الزيارات | خارطة الموقع | أعلن معنا